policiers au tribunal

بلجيكا: النيابة العامة تقاضي عناصر من شرطة منطقة بروكسل ميدي

بلجيكا 24 – كتبت صحف De Standaard Het Belang van Limburg و Het Nieuwsblad في أعدادها الصادرة اليوم الثلاثاء أن النيابة العامة ببروكسل ترغب في إحالة 13 شخصا من بينهم عناصر من الشرطة أمام المحكمة. وقد أكدت النيابة العامة ببروكسل ذلك. ويتعلق الأمر بمسؤولين عن عمليات شراء تمت لصالح دائرة شرطة منطقة بروكسل ميدي التي تضم كلا من فورست وأندرلخت وسان جيل. وكان التحقيق الذي تورط فيه أيضا أسطورة سباق الدراجات Eddy Merckx، قد اكتمل في الوقت الحالي. وسيمثل المشتبه بهم بصفتهم أفرادا أمام المحكمة ببروكسل يوم 27 سبتمبر القادم. وكان المشتبه بهم قد أبرموا عقودا مع موردين، مقابل تخفيضات بشأن دراجات مكلفة، وأجهزة MP-3 بل وحتى رحلة نحو لاس فيغاس. وذكر مصدر فيما نقلته عنه العديد من وسائل الإعلام أنه “لم يتم شراء أي شيء بطريقة قانونية خلال الفترة ما بين 2003 إلى 2008. وأصبحت دائرة الشرطة مصنعا حقيقيا للاحتيال”.

ووفقا لوسائل الإعلام، فإن المفوض Philippe Boucar مشتبه أيضا في كونه أبلغ Eddy Merckx بشأن مناقصة تخص 46 دراجة مخصصة للشرطة بأندرلخت. وتلقى مقابل ذلك خصما ثابتا عن دراجة لـ  Eddy Merckx بقيمة 2.500 يورو. ووفقا للنيابة العامة، فإن المفوض هو الشخص الرئيسي في هذه القضية، إضافة إلى Harry V. D. P.، وهو رجل يعمل في قسم المشتريات بدائرة الشرطة. وينفي هذان المشتبه بهما الرئيسيان التهم الموجهة إليهما.

ومن جانبها، لم ترغب دائرة شرطة منطقة بروكسل ميدي في الإدلاء بأي تعليق.