بلجيكا: التحقيق في أسباب إرتفاع الأسعار بالمقاهي والمطاعم

بلجيكا 24 – أوردت صحيفتا Echo و De Tijd اليوم الثلاثاء أن التضخم الخاص في قطاع الخدمات لا يزال منذ 31 شهر أعلى من 2%. وهو وضع اعتبره وزير الاقتصاد الاتحادي كريس بيترس من (CD&V) خطيرا، وطالب من الخدمة العامة الاتحادية للاقتصاد إجراء تحقيق بشأنه.

ويشعر كريس بيترس بالقلق بشكل خاص من ارتفاع الأسعار في المقاهي والمطاعم، وكذلك في قطاع الاتصالات. يقول : “بشكل منهجي، الأسعار مرتفعة للغاية مما هي عليه في منطقة اليورو، وأعلى من متوسط البلدان الثلاثة المجاورة لنا منذ أكتوبر 2011”.

ويريد الوزير أن يعرف أسباب هذا الارتفاع، ولذلك طلب من الخدمة العامة الاتحادية للاقتصاد بالتعجيل بتحقيق سيتم إجراؤه بالتشاور مع البنك الوطني ومكتب التخطيط ومرصد الأسعار ومجلس المنافسة.

وسيتم تقديم تقرير مؤقت في نوفمبر المقبل، فيما يتوقع تقديم التقرير النهائي في ربيع 2017.