بلجيكا :  استقالة جنود بسبب عبء العمل الزائد

بلجيكا 24 – أوردت صحيفتا De Morgen و Het Laatste Nieuws اليوم السبت أن 11 جنديا من الثكنة العسكرية بـ Brasschaat بمقاطعة أنتويرب قدموا استقالاتهم خلال الشهرين الماضيين، حسب ما ذكرته نقابة ACOD التابعة لنقابة CGSP. والسبب المذكور هو الزيادة المفرطة في العمل. وهو المشكلة التي لم تنشأ إلا في هذه الثكنة.

ويلقى باللوم على عملية “Homeland” التي أدت إلى نشر الجنود البلجيكيين بشوارع المملكة في إطار مكافحة التهديد الإرهابي. يقول Luc Maes من نقابة ACOD Defensie : ” ينتمي 1.600 جندي المتواجدون بالشوارع إلى إطار من ثلاثة آلاف إلى أربعة آلاف جندي من عناصر المشاة”. ويضيف : “وهؤلاء تعبون جدا. وفي الواقع، فالجنود أيضا مطلوبون في مهمات قتالية بمالي وبأفغانستان فضلا عن التداريب.  وكان من المفروض أن يصل 200 جندي، ولكن في الوقت الحالي ترك المئات منهم الدفاع بسبب العمل الزائد”.

وتشكو النقابات أيضا من عدم تطابق الأجور مع عدد الساعات الإضافية المستحقة من قبل الجنود. وفي الجيش، بالكاد يتم تعويض الساعات الإضافية وعطل نهاية الأسبوع في الواقع. إلا أن مكتب وزير الدفاع Steven Vandeput من (N-VA) لا يشارك رؤية الجنود الذين يعانون من عبئ العمل. ويشير المكتب إلى أن 12 جنديا قدموا استقالتهم بـ Brasschaat عن السنة بأكملها، وهو ما يشكل عددا متوازيا مع السنوات الماضية. ومن جانب الوزير هناك اعتقاد بأنه لا يوجد هناك المزيد من المشاكل في باقي مناطق البلاد.