بلجيكا أمام محكمة الاتحاد الأوروبي والسبب رداءة نوعية الهواء

قالت المفوضية الأوروبية في بيان لها أنها قررت متابعة بلجيكا أمام محكمة الاتحاد الأوروبي بسبب استمرار ارتفاع مستويات جزيئات الهواء، التي تشكل خطرا مهما على الصحة العامة.

 

وأكدت المفوضية أن نتائج بلجيكا بخصوص نوعية الهواء أظهرت بعض التحسن خلال السنوات الأخيرة، في ثلاثة مناطق وتجمعات فقط (بروكسل والمناطق المينائية في Gand و Roulers) والتي لازالت لم تحقق أهدافها بعد.

 

وجاء قرار المتابعة أمام المحكمة بعد أن تم إرسال طلب محفز في فبراير 2014، قي قضية فتحت للمرة الأولى في 2008. وتم اتخاذ تدابير في جميع المناطق الواردة في الإجراء المتخذ من طرف المفوضية، ولكن هذه التدابير لم تكن كافية لحل المشكل، وبانتهاء المهلة المحددة للامتثال منذ مدة، قررت المفوضية إحالة القضية أمام محكمة الاتحاد الأوروبي.

 

وحددت التشريعات الأوروبية القيم المحددة لجزيئات الهواء الدقيقة (PM10) منذ 2005. وحين يتم تجاوز هذه القيم المحددة، تعتمد الدول الأعضاء خططا تتعلق بنوعيةالهواء وتسهر على ضمان تدابير مناسبة لتلك التجاوزات في أقصر الآجال.

 

Belge24