Des conducteurs

بعض سائقي قطارات SNCB يتجاوزون الضوء الأحمر عمدا حتى يتم تسريحهم

بلجيكا 24 – وفقا للنقابة المستقلة لسائقي القطارات (SACT)، فإن المئات من الميكانيكيين التابعين لشركة SNCB مجبرون في الوقت الراهن على العمل “رغما عنهم”.

وذكرت صحيفة Het Nieuwsblad اليوم الخميس أن السائقين استقالوا، ولكن يتعين عليهم العمل لمدة سنة واحدة كإشعار. ويقول Jorge Vanhove من النقابة المستقلة لسائقي القطارات : “البعض يتجاوزون الضوء الأحمر عمدا حتى يتم تسريحهم”.

وتم إدخال النظام الجديد لتسريح الموظفين في بداية هذه السنة. ووفقا لهذا النظام، كل عامل موجود بالخدمة منذ أقل من 10 سنوات ويرغب في تغيير مشغله يتعين عليه الآن البقاء سنة كاملة في الخدمة، وليس شهرا كما كان سابقا. وفي الوقت الراهن، وفقا للنقابة، لا يزال المئات من الميكانيكيين يعملون في حين أنهم قدموا استقالاتهم. ويضيف Jorge Vanhove : ” إنهم يقودون مجبرين وتحت الإكراه، بينما هم يرغبون في العمل في شركة منافسة، أو تغيير القطاع تماما”.

وقالت إدارة الموارد البشرية للسكك الحديدية، المشغل القانوني لموظفي السكك الحديدية أنها ليس لديها بديل إلا إدخال مثل هذا النظام، “لأن الأمر يتعلق بمهنة تعاني من نقص الموظفين”، حسب قول المتحدث باسم الإدارة Kim Buggenhout.

تقول إدارة الموارد البشرية للسكك الحديدية  : “نمنح كل ميكانيكي تدريبا لمدة 15 شهرا. وهذا يكلف 45 ألف يورو، ونحن لا نريد رؤية هذا الاستثمار يتبخر. ونريد تفادي أن يحصد مشغل آخر ثمار عملنا”.

وكان عدد من سائقي القطارات قد تحولوا بالفعل نحو مجلس الدولة فيما يتعلق بهذا النظام. وتنتظر النقابة المستقلة لسائقي القطارات التطورات القانونية، ولكنها لا تستبعد اتخاذ إجراءات.