بعد فضيحة “الوظائف الزائفة” جويل ميلكيت تعود إلى الساحة السياسية

بلجيكا 24 – حدد موعد العودة البرلمانية في 19 سبتمبر. وهو التاريخ الذي سيميز عودة جويل ميلكيت إلى الساحة الديمقراطية. ووفقا لسيناريو أكده حزب CDH، ورثت وزيرة التعليم والثقافة السابقة رئاسة لجنة الشؤون الداخلية، لتحل محل النائب وعضو بلدية مولنبيك أحمد الخنوس.

وبذلك، ستقوم الوزيرة السابقة بتنسيق  النقاشات في مجالي الشرطة والأمن، وهما المجالان اللذان تعرفهما جيدا لأنها كانت وزيرة للداخلية ما بين 2011 إلى 2014. ويتعين أن يحصل هذا الإسناد على موافقة رئيسة الحزب، حسب ما ذكر مصدر مطلع.

وللإشارة، فقد استقالت جويل ميلكيت من منصبها الوزاري بفدرالية والونيا بروكسل بعد إدانتها في إطار تحقيق متعلق بموظفي مكتبها خلال حملتها لانتخابية لسنة 2014 فيما يطلق عليها قضية “الوظائف الزائفة”. ولم تحصل بعد على مقعدها ببرلمان بروكسل حيث تم انتخابها في مايو 2014.

روابط :

بعد اتهامها، جويل ميلكيت تقدم استقالتها

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *