بسبب المخاطر الإرهابية العديد من الدول تعيد النظر في السفر إلى بلجيكا

قامت العديد من الدول بإعادة النظر في توجيهاتها بالسفر إلى بلجيكا من جديد، بحسب قرار الهيئة التنسيقية لتحليل التهديد (OCAM) التي أعادت خفض حالة التأهب ببروكسل من المستوى الرابع إلى الثالث. ولم يعد تجنب الحشود مطلوبا بشكل عام ولكن المطلوب هو التزام الحذر واليقظة.

 

وأشارت السلطات الهولندية إلى أن مستوى التهديد ببروكسل تراجع إلى الخلف درجة أقل من المستوى الأعلى. “ويبقى من المهم التزام الحذر، كما هو الحال بجميع أنحاء بلجيكا” حسب نصيحة السلطات الهولندية.

 

فيما توصي المملكة المتحدة أيضا بالتزام “الحيطة والحذر”. ونشرت ألمانيا رسالة مشابهة تحافظ فيها على توصياتها بتجنب التجمعات الكبرى.

 

ولم تستطع السفارة الأمريكية ببروكسل، والتي أغلقت أبوابها يوم الخميس بسبب عطلة عيد الشكر، أن تغير تحذيرات السفر منذ 24 نوفمبر، ولا زالت  تثير المستوى الرابع للتهديد. كما أن فرنسا أيضا لم تتمكن بعد من تغيير تحذير السفر الذي أصدرته بشأن بلجيكا.