بروكسل : مظاهرة احتجاجية بالدراجات سعيا لـ “كشف المتخفي” في المراكز المغلقة

قام خمسون شخصا، يوم الأحد ظهرا، بجولة على الدراجات انطلاقا من حديقة Cinquantenaire ببروكسل متجهين إلى المركز المغلق للاجئين 127 مكرر بـ Steenokkerzeel. وتحت شعار “مارسوا ركوب الدراجة، وليس بناء المراكز المغلقة”، احتج المتظاهرون على وجود المراكز المغلقة وعلى سياسة كاتب الدولة لشؤون اللجوء والهجرة تيو فرانكين (N-VA).

 

وتندرج التظاهرة في إطار الأسبوع الوطني الأول لمحاربة المراكز المغلقة، وهي مبادرة من ONG الإسبانية CIEs NO ، ومن اليوم العالمي للاجئين الذي كان يوم السبت.

 

ويقول المتظاهرون : “في كل أنحاء العالم، وفي الاتحاد الأوروبي أيضا، يُحتجز العديد من الأجانب يوميا، فقط لأنهم أجانب”. “المراكز المغلقة رمز لسياسة العنف المؤسسي والتمييز. هدفهم الوحيد هو تجريم الأجانب وخلق أجواء من الخوف”.

 

ويطمح المتظاهرون، من خلال هذا الأجراء، إلى “كشف المتخفي” : “المراكز المغلقة ليست متاحة أمام وسائل الإعلام، التي ينبغي لها أن نغتنم الفرصة لتخبر الناس بما يجري داخل مراكز الاحتجاج هذه. ونطمح أيضا إلى جمع شهادات من يعيشون فيها”.

 

وانتقد المتظاهرون أيضا كاتب الدولة لشؤون اللجوء والهجرة تيو فرانكين، والذي فاجأته حركة احتجاج قامت بها رابطة حقوق الإنسان أمام مكتبه، وتساءل علنا عما يربط هذا الإجراء بحقوق الإنسان. وخلُص المتظاهرون إلى أن “كل عمله يصب في خانة الانتهاك اليومي لحقوق آلاف الأشخاص في الكرامة والحياة الخاصة والعائلية والحياة نفسها”.

 

Belge24