بروكسل على صفيح ساخن بعد أحداث شغب وعنف في بلدية مولنبيك

عاشت بلدية موليبيك بعد ظهر اليوم توثرا غير عادي حيث قامت الشرطة بعدة اعتقالات،وقد دخل شباب المنطقة في مواجهة مع الشرطة،في حين صدمت امرأة من قبل سائق سيارة من نوع اودي بيضاء وقامت سيارة اسعاف والتي كانت متواجدة في عين المكان بتقديم الاسعافات الضرورية للضحية وحسب RTBF فان السائق من سكان الحي ، وقد القي القبض على 400 شخص في ساحة البلدية.

إجتمع حوالي 400 شخص ظهر اليوم السبت في بلدية مولنبيك و محطة المترو Comte de Flander ، وحسب ما صرحت به الشرطة المحلية لبروكسل الغربية ان رجال الشرطة تمكنوا من اقناع المتظاهرين بالمغادرة ومع ذلك حاول بعض الاشخاص الوصول الى ساحة البورصة لكن الشرطة تمكنت من صدهم،وقد تم القاء القبض على 100 شاب من موليبيك حسب تصريح من الشرطة.
وتجدر الإشارة الا ان الشرطة كانت بشكل جماعي في عين المكان وكانت طائرات مروحية تحوم في المنطقة،وقد تم اغلاق محطة الميترو comte de Flandre وكان الوضع جد متوتر وانلعت اشتباكات بين الشرطة وسكان الحي وقد حضرت الصحافة الدولية بعين المكان .