daily1.801579

بالرغم من التحذيرات، ملكة جمال بلجيكا تختار قضاء إجازتها في تونس

 

برغم التحذيرات البريطانية والإيرلندية الأخيرة، بتجنّب زيارة تونس، خوفاً من “عملية إرهابية قريبة”، وفق بلاغ سابق لوزارة الخارجية البريطانية، ولأنّ الإرهاب لا يمكن أن يمحو تونس من أن تبقى ضمن أبرز الوجهات السياحية العالمية، فقد عاد السياح الأوروبيون لقضاء إجازاتهم، ليس في المناطق السياحية كالحمامات ونابل والمنستير ودوز وجربة وطبرقة فقط، بل على شواطئ سوسة.

وكان نزل “إمبريال مرحبا” مسرحاً لعملية إرهابية راح ضحيتها 39 سائحاً أجنبياً من بينهم 30 بريطانياً، إلى جانب جرح 38 آخرين. واتخذت الحكومة التونسية حزمة من الإجراءات بهدف التصدّي للإرهاب وحماية السياح في مختلف المناطق السياحية التونسية.

ووفق إذاعة “موزاييك أف أم”، فقد اختارت ملكة جمال بلجيكا، أناليس توروس، جزيرة الأحلام جربة لقضاء عطلتها برفقة رئيسة اللجنة المكلفة باختيار ملكة الجمال ومساعدها.

وينتظر أن تصل ومرافقيها إلى جزيرة الأحلام، يوم الثلاثاء القادم 18 أغسطس الجاري، لقضاء عطلتها، التي تتواصل إلى غاية الـخامس والعشرين من الشهر الجاري وذلك بنزل “Hasdrubal Prestige Thalassa & Spa”.

وفازت أناليس توروس، 19 عاما، بلقب ملكة جمال بلجيكا، في مسابقة نظمت في يناير الماضي، وستمثل بلادها في مسابقة ملكة جمال العالم. وفازت أناليس باللقب من بين 30 مرشحة من مختلف المدن البلجيكية، وتسلمت التاج من ملكة جمال بلجيكا العام السابق لورنسا لانجن، 20 عاما.

وكانت أناليس واحدة من أطول المرشحات، حيث بلغ طولها مترا و77 سنتيمترا، وهي طالبة في السنة الثانية في إدارة الاتصالات وتهوى الرياضة والتسوق والتنزه.

-فدوى وعلي-