Le niveau d'alerte pour les commissariats de police

الهجمات الإرهابية تشكل عبئا ثقيلا على العدالة و أجهزة الأمن البلجيكية

بلجيكا 24 – قدم مجلس المدعين العامين، المختص في التعاون و تنسيق السياسة الجنائية، تقريرا، يغطي فترة 2013-2015، و أكد المجلس في تقريره على أن الهجمات الإرهابية تشكل عبئا ثقيلا بالنسبة للعدالة و الأجهزة الأمنية، التي قد لا تكون قادرة بشكل كاف على مواجهة جريمة لا تعرف الحدود، و تستخدم دائما المزيد من التكنولوجيات و الموارد المالية.
كما يشير التقرير أيضا، إلى هجمات مطار زافنتيم و متر و بروكسل، حيث يقول Johan Delmulle رئيس مجلس المدعين العامين : “قبل كل شيء، شكلت الأحداث المأساوية المتعاقبة بدء بالهجوم على المتحف اليهودي، و وصولا إلى  الهجمات الإرهابية التي وقعت يوم 22 مارس 2016، عبء ثقيلا بالنسبة للهيئات المختصة في العدل و الأمن. و قد أدت الأجهزة القضائية المختصة و الشرطة دورها بشكل جيد، و قادت التحقيق بشكل مهني”.
و يختتم السيد Delmulle، حديثه، قائلا : “إن حسن نية هذه الأجهزة وحده لا يكفي بطبيعة الحال لمواجهة عبء العمل الإضافي، و التحديات الناجمة عن جريمة لا تعرف الحدود و تستخدم دائما المزيد من التكنولوجيات و الموارد المالية، و قد تم تكييف بعض القوانين لتسهيل عمل المحققين، و لكن ذلك غير كاف لتعويض الضغط الإضافي في العمل و الاستجابة لهذه التحديات”.