l'interdiction de fumer

النيابة العامة بفلاندرز الشرقية تختم مقهى بالشمع الأحمر في سابقة من نوعها

أوردت عناوين صحف Mediahuis  اليوم السبت أنه للمرة الأولى في بلجيكا، قامت السلطات بإغلاق مقهى وختمه بالشمع الأحمر لأن مشغله انتهك لعدة مرات حظر التدخين المفروض على مؤسسات قطاع المقاهي والفنادق.

وضعت الشرطة مقهى ميلانو المسمى في نفس الوقت Venus، بغنت تحت الحجز يوم الجمعة.  وكان المشغل قد غُرم تسع مرات لعدم احترامه حظر التدخين الساري المفعول على المقاهي والمطاعم. وبالإضافة إلى غرامة مالية تقدر بـ 4.800 يورو، اضطر المشغل للإغلاق المقهى لمدة تصل إلى شهر، أي إلى غاية 5 ديسمبر.

وقد قرر مشغلان آخران إغلاق المقهيين الخاصين بهما بنفسيهما بعد حصولهما على إدانة في حقهما.

تقول النيابة العامة في فلاندرز الشرقية : “إنه أول إغلاق فعلي”. “لقد احترمنا دائما سياسة عدم التسامح بخصوص التدخين في المقهى، ونحن راضون عن شدة عقاب المخالفين الرافضين للانصياع إلى القانون”. وتنتظر النيابة العامة عمليات إغلاق أخرى في الاشهر المقبلة.