euro

النيابة العامة ببروكسل تقدم أرقاما ضخمة بالأموال التي جمعتها من الغرامات والمصادرات

قدمت النيابة العامة نتائج قسم Ecofin لسنة 2014، وهو القسم الذي يدرس ملفات القضايا المالية والتهرب الضريبي.

ويتعين أن يسمح قسم  بالنيابة العامة لبروكسل، وهو الأول في البلاد، بدراسة الملفات القضائية حول القضايا المالية والاقتصادية بشكل أسرع. وقد جاءت نتائج سنة 2014 التي أعلنت عنها النيابة العامة إيجابية.

أولا، تمثل عمليات الحجز والمصادرة المدلى بها على مستوى إدانات المحاكم الجنحية سواء الناطقة بالهولندية أو بالفرنسية، مبلغا إجماليا وصل إلى 35.567.890,29 يورو.  كما صدرت غرامات بمجموع إجمالي بأكثر من 6 ملايين يورو بقليل. تقول Ine Van Wymersch المتحدثة باسم النيابة العامة ببروكسل : “تستخدم الأموال المحصل عليها من الأحكام سواء في تعويض الضحايا أو لتغذية الميزانية”.

وتضيف Ine Van Wymersch : “وبعد ذلك، تم تسديد معاملات جنائية بمبلغ إجمالي وصل على 2.591.886,68 يورو.وقد أعطى المشرع للنيابة العامة إمكانية تفضيل طريقة المعاملات مقارنة بالمتابعات الجنائية. ويعتبر هذا ميزة الضحية إذ تحصل على ضمانات قصوى للتعويض، مما يسمح بربح الوقت، والحد من تكاليف الإجراءات”.

وعلى  العموم، من المهم معرفة أن مهمات النيابة العامة ليست حكرا على الملاحقة والتسوية أو إغلاق القضايا دون متابعة. تقول السيدة Wymersch  : “مثلا، حين يتم إغلاق قضية دون متابعة بالرغم من مصادرة ونقل مبالغ مالية إلى الهيئة المركزية للضبط والمصادرة، لا تعيد هذه الأخيرة هذه الأموال إلا بعد تسديد الضرائب والغرامات والمساهمات الاجتماعية التي يكون الخاضع لها مدينا عن الاقتضاء، وهو ما يحدث بشكل منتظم”.

أما بالنسبة لسنة 2015، فمن الواضح أنه من المستحيل عرض أرقام محددة وكاملة منذ الآن. ومع ذلك، تبشر الأرقام المتوفرة الخاصة بالأشهر الأولى من هذه السنة بمبالغ مماثلة، بل أعلى من ذلك.