1200x630_321744_norway-sends-syrian-refugees-back-t

النرويج تعلن اعتزامها تقليص المعونات المالية المخصصة للاجئين

بلجيكا 24 – أعلن وزير العمل و الشؤون الاجتماعية النرويجي، “أنيكين خيؤوليه”، يوم أمس الاثنين، أن الحكومة النرويجية، تعتزم تقليص المعونات المالية المخصصة للأشخاص الذين حصلوا على حق اللجوء في البلاد، مشيرا إلى أنه من المتوقع أن يبحث البرلمان النرويجي هذا القرار قريبا.
و قال خيؤوليه: “عبر إلغاء القواعد الخاصة المعمول بها في حق اللاجئين سنساويهم على الصعيد الحقوقي مع النرويجيين الذين يعودون إلى وطنهم بعد إقامتهم في الخارج خلال فترات طويلة”، مؤكدا على أن الهدف الأساسي للخطوة المقترحة هو رفع عدد العاملين بين اللاجئين.
و يحدد مشروع القانون حجم المعونة المالية الخاصة باللاجئين، الذين لا يعملون رسميا في النرويج، بمستوى 180 ألف كرونا سنويا، أي ما يعادل حوالي 19500 يورو.
أما المدفوعات الأخرى فسيتوجب على أصحاب حق اللجوء في النرويج أن تكون لهم خبرة عملية على مدى 5 سنوات في البلاد من أجل الحصول عليها، و ليس على مدى 3 سنوات، كما تنص عليه القوانين المعمول بها حاليا.
و يلزم المشروع أيضا اللاجئين في النرويج بإثبات حاجتهم إلى جميع أنواع المعونات المالية، و حقهم بتلقيها كل سنة من خلال تقديم أدلة وثائقية.
و يذكر أن عدد طالبي اللجوء في المملكة النرويجية قد بلغ في عام 2015 حوالي 31 ألف شخص، فيما لم يتجاوز هذا الرقم خلال فترة سابقة مستوى 10 آلاف شخص سنويا.