8

المهاجرون المغاربة في ليبيا يعانون بسبب سوء الاوضاع السياسية

كتب ـ احمد خالد

يواجه المهاجرون المغاربة فى ليبيا ازمة مستمرة ، بسبب الاوضاع السياسية المتردية وتنازع الفصائل المختلفة دون الوصول لاتفاق ، حيث إن الآلاف منهم ما يزالون عالقين دون أن يتمكنوا من الخروج.

وقد كشفت يوم الثلاثاء امباركة بوعيدة الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون بمجلس النواب خلال جلسة الأسئلة الشفوية، أن حوالي 50 ألف مغربي لا يزالون عالقين في الجمهورية الليبية بسبب الحرب، مؤكدة أن المملكة المغربية تعمل ما بوسعها لحماية رعاياها هناك منذ اندلاع الأزمة الليبية.

واكدت بوعيدة أن المغرب قد شكلت لجنة الأزمة من ممثلي عدة قطاعات وزارية لمناقشة وضعية المغاربة فى ليبيا عقب تدهور الوضع الأمني عقب رحيل الزعيم معمر القذافى، مشيرة أن هذه الخلية مكلفة بالتنسيق مع المصالح الدبلوماسية والقنصلية للمغرب في ليبيا، من أجل إقامة آلية للترحيل الطوعي، وعمليات التدخل الاستعجالي، والمساعدة لفائدة المواطنين المغاربة.

والجدير بالذكر أن عدد الجالية المغربية قبل الثورة الليبية كانت تزيد عن  100 ألف مواطن ، ليتقص عددهم إلى حوالي 60 ألف مقيم، بعد اندلاع الثورة سنة 2011، وفرض نظام التأشيرة من طرف السلطات الليبية.