المفوض السامي لشؤون اللاجئين يطالب ألمانيا بالاستمرار في سياسة الباب المفتوح تجاه اللاجئين

بلجيكا 24 – على إثر الانتقادات الموسعة التي تتعرض لها الحكومة الألمانية , بقيادة المستشارة ” أنجيلا ميركل ” , على سياسة الباب المفتوح , التي تتعامل بها مع الأعداد الكبيرة من اللاجئين التي تصل إلى البلاد .
قام المفوض السامي لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة ” فيليبو غراندي ” أمس الخميس 8 يناير , بمطالبة الحكومة الألمانية بإبقاء حدودها مفتوحة أمام اللاجئين , محذرا من أن إغلاق ألمانيا لحدودها سيؤدي إلى إغلاق دول أخرى لحدودها , باعتبارها أكثر الدول الأوروبية تبنيا لقضية اللاجئين .
و أضاف المسؤول الأممي , في تصريحاتيه ” نحن لسنا بهذا القدر من السذاجة , و نعلم أن الحكومة يقع عليها الكثير من الضغوط و نثمن انفتاح المستشارة الألمانية بشأن استقبال الأشخاص القادمين على الأقل من دول تعاني , من الحرب مثل سوريا و العراق “.
و أشار إلى , ” أن موقف ألمانيا مهم لطالبي اللجوء و للقيادة في أوروبا , كما أنها تعد مثالا يحتذى به بالنسبة لبقية دول العالم ”
و أكد تحذيره على , ” أن الدول الأخرى قد تحذو حذوها في حال أغلقت ألمانيا حدودها ”
و تعتبر ألمانيا من أكثر الدول الأوروبية استقبالا للاجئين , حيث تبين إحصائيات الحكومة الألمانية , إن حصيلة اللاجئين الذين استقبلتهم منذ بداية العام الفائت بلغ أكثر من مليون شخص .