Syrian refugees

المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تتهم المجتمع الدولي بالفشل الجماعي

بلجيكا 24 – ندد مدير مفوضية العليا لشؤون اللاجئين , التابعة للأمم المتحدة , في الشرق الأوسط و شمال إفريقيا “أمين عوض” , بما وصفه بـ”فشل جماعي لابد من تصحيحه” من المجتمع الدولي تجاه اللاجئين.
و في مقابلة مع وكالة الأنباء الفرنسية في واشنطن , أفاد عوض , بأن المجتمع الدولي لم يدفع سوى أقل من ربع المساعدات التي كان وعد بها في شهر فبراير الماضي للدول المجاورة لسوريا و البالغة قيمتها 11 مليار دولار مما يضع 5 ملايين لاجئ سوري في دائرة الخطر , موضحا أن 2,5 مليار دولار فقط تم توزيعها فعليا , علما بأن الدول المحاذية لسوريا و هي تركيا و لبنان و الأردن و العراق تنوء تحت عبء اللاجئين .
و يذكر أن الأمم المتحدة كانت قد نظمت مؤتمرا للدول المانحة في الرابع من شهر فبراير الماضي في العاصمة البريطانية “لندن” , حيث وعدت كل من بريطانيا و الكويت و النرويج و ألمانيا بهبات استثنائية تناهز 11 مليار دولار بحلول عام 2020 , و ذلك لمساعدة نحو 18 مليون سوري من ضحايا الحرب.
و قال المسؤول الأممي : “إن البلدان على خط الجبهة تشعر بخيبة أمل و بأنها مهملة”.
و يذكر أن تركيا تستقبل أكبر عدد من هؤلاء اللاجئين , حيث يبلغ عددهم ما بين مليونين و 2,5 مليون لاجئ سوري , فيما قصد لبنان 1,2 مليون , أما في الأردن فيبلغ عدد السوريين المسجلين لدى المفوضية نحو 630 ألفا .