المشتبه به الجديد في هجمات بروكسل كان يعمل في مطار زافنتيم

بلجيكا 24 – ذكرت صحف Sudpresse، صباح اليوم السبت 18 يونيو، أن المشتبه به الثامن، الذي تم اعتقاله، يوم أمس الجمعة 18 يونيو، “يوسف الهجمي”، في إطار التحقيق المتعلق بهجمات بروكسل، كان يعمل في مجال المطاعم في مطار زافنتيم.
و أوضحت الصحيفة، أن المشتبه به، كان مقربا من الشقيقين البكراوي و من علي الحداد الصوفي، و كان قد التقى بهم ما بين أكتوبر و يناير، كما تمت مشاهدته برفقتهم عدة مرات، و عندما قام المحققون، بفحص جهاز الكمبيوتر الخاص به، عثروا على العديد من الأبحاث بخصوص الرحلات، و كانت هذه الأبحاث عن الرحلات المنطلقة من زافنتيم، تتعلق بوجهات مثل روسيا، و إسرائيل، و الولايات المتحدة، و عثر المحققون أيضا على وثيقة يذكر يوسف الهجمي فيها أن أحد إخوتهم  سيقوم بأمر ما يوم 22 مارس.
و أعلنت النيابة العامة، مساء أمس الجمعة، أنها وجهت إلى المشتبه به، و هو من مواليد 4 أغسطس 1985، تهم المشاركة في أنشطة جماعة إرهابية، و القتل في سياق إرهابي، و محاولة الاغتيال الإرهابي، كمنفذ و مشارك في التنفيذ و شريك.