Marc Dellea

المحققون يحلون لغز جريمة قتل بعد مضي عام على حدوثها

في 8 يوليو 2014، قتل Marc Dellea أثناء نومه برصاصة في الرأس بشكل غامض بشارع Mutsaard بـ Laeken. وكان المحققون يشكون منذ مدة طويلة إلا أنهم تمكنوا أخيرا من العثور على الفاعل الذي هو زوجته، وقد تم اعتقالها ووضعها تحت الإقامة الجبرية بتهمة القتل.

كان اللغز كبيرا بالنسبة لعناصر الشرطة المسؤولين عن التحقيق في مقتل Marc Dellea البالع 45 سنة، لأكثر من عام. وأخيرا، بدأت الشكوك تحوم حول رفيقة الضحية السابقة. ومع ذلك، فقد كانت Sylvia B هي من أخبر الجيران، وهي مصابة بالذعر ، بعد اكتشافها لزوجها وهو مقتول في سريره.

ولم يكن الزواج مثاليا كما كان يبدو منذ بعض الوقت، وكانت Sylvia تقيم علاقة مع برلماني من FDF. ولذلك فمن الممكن أنها قامت بهذا الفعل للتخلص من الزوج المزعج.

يقول Giuseppe Dellea والد الضحية في صحيفة Het Laatste Nieuws : “لقد أخبرنا ابتنهما البالغة 9 سنوات أن أمها ستسافر لمدة طويلة”. “ماذا يمكن أن نقول لطفلة بهذا العمر؟ وهي قد فقدت والدها من قبل”.

“اعتقال Sylvia هو صدمة لنا! لم نشك فيها أبدا. لقد كان يبدو أنهم عائلة سعيدة. ولقد تساءلنا كثيرا حول موضوع الجريمة. كيف يمكن أن يحدث هذا؟ أن يقتل ابننا! لم يكن له أعداء. وكان يعيش حياة طبيعية وسعيدة. وكان يعمل بجد كمستقل يوزع القهوة في المطاعم والفنادق ببروكسل. وكان معروفا والجميع كان يحبه. ولم يكن له إلا شغفان : مشاهدة الفورمولا 1 والاهتمام بطفلته”.