المجلس البلدي لشارلروا يناقش قضية استقبال اللاجئين

ناقش المجلس البلدي لشارلروا يوم الاثنين الإجراءات القائمة أو التي ينبغي تنفيذها لاستقبال اللاجئين، كالبنية التحتية  الحالية لمركز فداسيل الذي يقع في Jumet.

 وقد ساءل كل من عضوي البلدية : النائبة Véronique Salvi من (cdH) والمستشارة مليكة البورزكي من (Ecolo) المجلس بهذا الشأن. وأشارت Véronique Salvi إلى أن مركز فداسيل بـ Jumet قادر اليوم على إيواء 206 لاجئا، قبل أن تبدي قلقها بشأن الإمكانيات الممنوحة لأولئك الذين يحصلون منهم على تصريح إقامة.

وسأل العضوين البلديين، بشكل خاص، رئيس مركز الخدمات الاجتماعية السيد Eric Massin من (PS)عن المبادرات التي اتخذها أو سيتخذها في ضوء تزايد أعداد هؤلاء اللاجئين، في مجال بنية الاستقبال والمساكن التي يديرها مركز الخدمات الاجتماعية أو المنظمات غير الحكومية.

وأوضح Eric Massin أن خدمات المركز قد أجرت دراسة من أجل معرفة كيف يمكن لأماكن موجودة بالفعل، في ملكية مدينة شارلروا، أن تتحول بشكل مفيد “دون تكاليف ضخمة” لتسمح بالاستقبال. يقول : “ليس الأمر إنشاء شكل من أشكال العزل للاجئين، ولكن توزيعهم بشكل أفضل في البلدية في الوقت المناسب”. كما تحدث أيضا عن ضرورة تأمين متابعة سواء تعليمية أو ثقافية لهؤلاء اللاجئين مع أمل في الحصول على دعم فداسيل لهذه الإجراءات المختلفة، التي سيكون لها تكلفة على شارلروا.