UE-Turquie

القمة الأوروبية : اعتماد الاتفاق المتفاوض بشأنه بين الاتحاد الأوروبي وتركيا

بلجيكا 24 – بعد مفاوضات حاسمة مع رئيس الوزراء التركي  أحمد داوود أوغلو، قدم رئيس المجلس الأوروبي Donald Tusk إلى الدول الثمانية والعشرين في الاتحاد الأوروبي مشروع اتفاق، لوقف تدفق اللاجئين نحو اليونان ومنع تهريب البشر، الذي يعتقد أنه مقبول من كلا الطرفين،  والذي عرض عليهم قبوله دون أي تغيير. وأبلغ Tusk الدول الثمانية والعشرين بأنه واثق من أن السلطات التركية ستقبله. وكان رئيس الوزراء الفنلندي قد نشر على تويتر بعد 15 ساعة بأن الدول الثمانية والعشرين قد قبلته.

وكان من الممكن أن تعرقل أربع نقاط خلافية هذا الاتفاق. إلا أنه تمت تسويتها خلال المفاوضات صباح يوم أمس الجمعة بين المتفاوضين الأوروبيين ورئيس الوزراء التركي داوود أوغلو الذي غادر بالفعل في وقت مبكر من بعد ظهر الجمعة.

1- المساواة في الإعادة المنهجية نحو تركيا

لم يحدث تغيير كبير مقارنة بمشروع النص السابق، وكان من الواضح أن الإعادة يجب أن تتم وفقا للقانون الأوروبي والدولي. وتم تضمين النص  إشارات واضحة لمبدأ عدم الإعادة القسرية وعدم الطرد الجماعي.

2- الموعد النهائي

سيخضع جميع المهاجرين الذي يصلون إلى اليونان اعتبارا من يوم الأحد 20 مارس لإجراءات الإعادة نحو تركيا. ويتعلق الأمر في الواقع بما كان يطلق عليه “الموعد النهائي”، وهو الموعد الذي سيتم ابتداءً منه تطبيق المبادئ المتفق عليها بين تركيا والاتحاد الأوروبي على الوافدين الجدد. وبالمقابل، لم يذكر أي موعد بشأن البداية الفعالة لعمليات إعادة المهاجرين. ومن الممكن أن تأخذ هذه النقطة أسابيع أو أشهرا، بل وحتى سنوات، حسب ما يقول أحد الدبلوماسيين، لإنشاء نظام سيسمح بتسجيل ومعالجة طلبات اللجوء التي سيقدمها المهاجرون وخاصة أولئك الذين لديهم سبب للحصول على الحماية الدولية.

3- التمويل

وعد الاتحاد الأوروبي بمنح تركيا مساعدة بـ 3 مليار يورو بالفعل، لتحسين استقبال وإدماج اللاجئين على أراضيها. وكان هناك حديث عن تمديد هذا المبلغ إلى 6 مليار يورو. إلا أن مشكلة أنقرة أن هذه الأموال لا تصل إلا بشكل متقطع. وبالتالي يحدد الاتفاق ثلاث قطاعات رئيسية وهي الصحة والتعليم والبحث، حيث سيتم تحديد مشروعات ملموسة خلال الأسبوع من أجل تسريع صرف المساعدة الأوروبية.

وفي الفصل المالي أيضا، تقرر أن تكاليف الإعادة والإرجاع نحو تركيا التي سيقوم به الاتحاد الأوروبي بتمويلها، لن تتناول إلا عمليات الإعادة نحو تركيا، وليس تلك التي ستتم من تركيا نحو البلد الأصلي للمهاجرين الاقتصاديين.

4- قبرص

تم التخلي عن معارضة جمهورية قبرص للوعد الذي تم تقديمه إلى تركيا قبل عشرة أيام بفتح خمسة فصول جديدة للتفاوض بشأن الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي. وكان النص الذي قبلته قبرص يتحدث عن تعزيز وتكثيف مفاوضات الانضمام وخاصة في فصل الاتحاد الجمركي بين تركيا والاتحاد الأوروبي، ووعدت بفتح الفصل 34 من الميزانية، تحت الرئاسة الهولندية التي ستنتهي في 31 يوليو القادم.