La Plateforme citoyenne du parc Maximilien

القضاء يحقق في مصير الأموال المتبرع بها للجمعية المدنية لدعم اللاجئين

قالت صحيفة la Dernière Heure اليوم السبت أن القضاء يُجري تحقيقا حول التبرعات المالية التي حصلت عليها الجمعية المدنية لدعم اللاجئين بحديقة ماكسيميليان منذ سبتمبر.

وأكدت Jennifer Vanderputten المتحدثة باسم النيابة العامة ببروكسل هذه المعلومة وقالت أنه تم فتح تحقيق في الموضوع.

وجاء فتح هذه القضية التي تعود إلى منتصف هذا الأسبوع في أعقاب شكوك أعرب عنها “العديد من المتطوعين” في رسالة بريدية، يقولون فيها أنهم يتساءلون عن الهدف الذي ستقوم الجمعية  المدنية  باستخدام هذه الأموال فيه.

وأشارت Véronic Thirionet المسؤولة عن التواصل بالجمعية المدنية وهي هادئة أن الجمعية أُنشأت في ظل حالة الطوارئ. ويشتغل المسؤولون حاليا على إنشاء وضع قانوني للجمعية المدنية من أجل الحصول على الصفة القانونية.

وتضيف أن الجمعية، حاليا، قامت بتجميد التبرعات المالية التي حصلت عليها في حساب مفتوح وستبقى هذه الأموال كذلك، حتى تحصل الجمعية المدنية الجديدة على هيكلها القانوني الجديد.