الفرقاطة Leopold 1 تنخرط في محاربة مهربي المهاجرين بالمتوسط

علم من مصادر مقربة من وزارة الدفاع أنه يتعين على بلجيكا المشاركة منذ بداية أكتوبر وخلال ستة أسابيع في العملية البحرية الأوروبية بالبحر الأبيض المتوسط ضد مهربي المهاجرين وذلك بواسطة الفرقاطة متعددة الأغراض Leopold 1، وهي واحدة من سفينتين من هذه الفئة المتواجدة بالخدمة في البحرية البلجيكية.

 

وبناءً على اقتراح من Steven Vandeput وزير الدفاع، أعلن مجلس الوزراء بالفعل عن موافقته حول الانخراط العملي لهذه السفينة التي تعتبر إحدى السفن القيادية في البحرية، مع طاقم مكون من 175 بحريا ما بين بداية أكتوبر ونهاية ديسمبر.

 

وسوف تجري هذه المهمة بداية في البحر الأبيض المتوسط لمدة ستة أسابيع وبعد ذلك، من المحتمل أن تتجه نحو الخليج الفارسي كسفينة مرافقة لحاملة الطائرات الفرنسية Charles de Gaulle، وفقا لمصادر مطلعة.

 

ووافق الاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين، على استخدام القوة العسكرية ضد مهربي المهاجرين الذي يعملون انطلاقا من ليبيا، بما في ذلك مصادرة قواربهم، وذلك في إطار تعزيز العملية البحرية بالبحر البيض المتوسط. وينبغي أن يكون الانتقال إلى المرحلة الثانية فعالا مع بداية أكتوبر.

 

كتبت فاطمة محمد