الفرقاطة ليوبولد 1 تشارك في العملية صوفيا في البحر الأبيض المتوسط

علم من مصادر عسكرية أن الفرقاطة ليوبولد 1 التابعة للبحرية البلجيكية أمضت نهاية هذا الأسبوع تحت قيادة العملية الأوروبية صوفيا لمكافحة شبكات تهريب المهاجرين الإجرامية بالبحر الأبيض المتوسط، إذ سمحت الأمم المتحدة باستخدام القوة لتحقيق هذه المهمة، وقد أبحرت اليوم الاثنين الماضي نحو ميناء Augusta بسيسيليا.

والتحقت ليوبولد 1 التي غادرت قاعدتها بـ Zeebrugge يوم الاثنين الماضي بالبحر الأبيض المتوسط، وأمضت يوم السبت كما هو مخطط له تحت قيادة الأركان العامة صوفيا (المسماة سابقا : الاتحاد الأوروبي Navfor Med)، والتي يوجد مقرها بروما ويقودها الأميرال الإيطالي Enrico Credendino.

وقال مصدر عسكري أن السفينة أبحرت اليوم الاثنين نحو Augusta، على الساحل الشرقي لسيسيليا حيث ستنتظر يوم الثلاثاء.

ويتعين أن تحصل السفينة وطاقمها المكون من 164 شخصا على أحدث المعلومات قبل تبدأ مهمتها في البحر بشكل حقيقي، في مدة مقررة لستة أسابيع على الأقل.

وبذلك، تنضم ليوبولد 1 إلى خمس سفن أوروبية حربية وهي السفينة الإيطالية والفرنسية والألمانية والبريطانية والإسبانية، المشاركة في العملية صوفيا وهو اسم لفتاة صغيرة تم انتشالها من عرض البحر.

وأعطى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يوم الجمعة موافقته للاتحاد الأوروبي على احتجاز سفن المهاجرين القادمة من ليبيا في أعالي البحار، والتي تحاول الوصول إلى أوروبا، وذلك من أجل حل أسوء أزمة للهجرة منذ الحرب العالمية الثانية.