orages

العواصف تعود إلى منطقتي مونس وفيرفيرس

بلجيكا 24 – بعد تحذيرات المعهد الملكي للأرصاد الجوية , استمرت بالفعل العواصف في مونس و فيرفيرس في مقاطعة لييج , بعد ظهر اليوم الثلاثاء , و كانت العواصف مصحوبة بتساقط البرد .
و وفقا لمصادر خاصة بـ RTL , تم إطلاق خطة الطوارئ في Dolhain بكيان ليمبورغ , في بداية فترة بعد الظهر بعد التساقطات المطرية الغزيرة التي شهدتها المنطقة , و ذلك بعد أن عادت العواصف الرعدية إلى البلاد خلال نهار اليوم , فبعد 13h30 بقليل , هبت عاصفة عنيفة , صاحبها تساقط للبرد على مدينة فيرفيرس , كما أصدر المعهد الملكي للأرصاد الجوية أيضا نشرة تحذيرية جديدة خاصة ببعد ظهر اليوم و الليلة .
و لم تكن مقاطعة لييج المنطقة المتضررة الوحيدة , فقد قال شاهد عيان لـ  RTL : ” أن عواصف عنيفة مصحوبة بأمطار غزيرة تضرب حاليا Frameries , و تحدث سكان آخرون أيضا عن تساقط مهم للبرد في منطقة مونس .
و قال Thierry Ney المتحدث باسم SNCB في حدود 15H30 أن القطارات لا تستطيع التحرك بين مونس و Quevy , بسبب سوء الأحوال الجوية , و قد تم  اللجوء إلى حافلات الاستبدال التي تم تجهيزها , و منعت الفيضانات حركة السكك الحديدية بين هاتين المحطتين لأجل غير محدد , حسب ما أشارت إليه SNCB.
كما أن القطارات لم يعد بإمكانها التحرك بين Naninne و Ciney , و تضررت الطرق مما أدى إلى منع القطارات من الحركة , و لا تزال مدة الاضطراب غير معلومة حتى الآن .
و ليلة الاثنين , أعلن حاكم مقاطعة لييج Hervé Jamar المرور إلى المرحلة  الطوارئ الإقليمية بسبب  العواصف العنيفة التي ضربت عددا من بلديات لييج , و تم حشد كافة أجهزة التدخل لمواجهة الوضع الطارئ .
و عمت الفيضانات تسع بلديات بمقاطعة لييج و خاصة بلديتي Welkenraedt و Verviers , و دعا الحاكم سكان مقاطعة لييج إلى الإبلاغ عن الفيضانات على رقم الطوارئ 112 , أو وضع لوحة مقاومة للماء عند مدخل الباب , أو أيضا الحد من التنقل .