العثور على أم وطفليها أمواتا داخل سيارة محروقة في Thynes

أعلن رجال المطافئ وعمدة Dinant السيد Richard Fournaux أنه تم العثور على أم وطفليها وهم أموات في سيارة محروقة ليلة الخميس في Sovet بـ Thynes بمقاطعة نامور. وأكدت النيابة العامة معلومة اكتشاب ثلاثة جثث.

 

وكان رجل يقود سيارة قد أخبر رجال المطافئ بعد أن شاهد سيارة تحترق. وأثناء تدخلهم في عين المكان في حدود الثانية والنصف من صباح اليوم الجمعة، وبعد سيطرتهم على الحريق، عثر رجال المطافئ على ثلاثة جثث داخل السيارة.

 

وصل المختبر إلى المكان في حدود السابعة والنصف صباحا. وسيتم التحقق من هوية الأشخاص الثلاثة. ووفقا للوحة تسجيل السيارة، فإن الشخاص الثلاثة معروفون جيدا في Dinant. وكان الزوجان المنفصلان قد عرفا توترات تتعلق بحضانة الطفلين البالغين 8 و 15 سنة.

 

وأوضحت نائبة وكيل الملك : “التحقيقات جارية، وقد وصلت النيابة العامة إلى عين المكان مع قاضي التحقيق”. سيتم التحقق من كل الأدلة المتعلقة بموت هؤلاء الأشخاص الثلاثة. وأضافت نائبة المدعي العام اليوم الجمعة : “الوقت لا زال مبكرا لاستخلاص النتائج. الملف الآن قيد التحقيق، ولكن قاضي التحقيق طالب النيابة بعدم الإفصاح عن القضية للصحافة. يمكنني القول أنه وفقا للمعلومات الأولية، لا نتوفر حاليا على أي دليل للاعتقاد بحدوث جريمة”.

 

ومن المفترض أن تقوم النيابة العامة بعقد مؤتمر صحفي خلال نهار اليوم الجمعة.

 

كتبت فاطمة محمد