Charles Michel

الشرطة تستجوب أحد مستخدمي الإنترنت أهان رئيس الوزراء على فيسبوك

بلجيكا 24 – بعد الزيادة في ضريبة القيمة المضافة على الكهرباء، كتب أحد مستخدمي الإنترنت على فيسبوك في الصيف الماضي تعليقا قال فيه : “عار عليك، ستدفع الثمن، أيها الوغد”. وهو بذلك يوجه كلامه إلى رئيس الوزراء شارل ميشال.

وذكرت RTBF أن مستخدم الإنترنت المعني هو شاب يبلغ 20 سنة من منطقة لييج، وقد استدعته الشرطة لتوضيح تصريحاته. يقول الشاب : “لم يعد لدي عمل… إنه أمر طبيعي أن أتصرف هكذا. لقد كان ردي شديدا، ولكم من المؤكد أنني لم أكن أنوي شرا”. وأخذت الشرطة بصمات أصابعه وصورته. ومن المفروض أن تحدد النيابة العامة الآن إذا ما ستتم متابعة الشاب.

وفي حاشية شارل ميشال، يقول المتحدث باسم رئيس الوزراء أنه إذا تم قبول الإهانات، فبالمقابل سيكون هناك “متابعة منهجية في حالة تهديد ضد رئيس الوزراء”.

وفي هذه الحالة، هل يتعلق الأمر بتهديد حقيقي؟ أم هي بالأحرى إهانة كتلك التي يتلقاها العديد من السياسيين؟