الشرطة الفدرالية تطلب من السكان الاحتفاظ بصور كاميراتهم الخاصة.

بلجيكا 24 – قالت الشرطة الفدرالية اليوم الخميس في بيان لها بناء على طلب من قضاة التحقيق المسؤولون عن التحقيق في اعتداءات بروكسل أنها تدعو السكان وتجار العاصمة إلى الاحتفاظ بصور الطرق العامة المسجلة بواسطة الكاميرات الخاصة ما بين 15 إلى 31 ماري 2016.

يقول البيان : ” إن السكان وتجار ضواحي بروكسل الذين يتوفرون على كاميرات مراقبة خاصة، تسجل ولو بشكل جزئي الطرق العامة، مطالبون بالاحتفاظ بهذه الصور من أجل احتمالية استخدامها من قبل المحققين لاحقا. وهذا يشمل الصور المسجلة في المرحلة ما بين 15 إلى 31 مارس 2016، والتي يمكن فيها مثلا، تمييز جزء من الرصيف أو أي عنصر آخر من الطريق العام. وفيما يتعلق بالمحلات التجارية خصوصا، فهي مطالبة بالاحتفاظ أيضا بالصور المسجلة داخلها وكذلك ببيانات عمليات الشراء”.

ومع ذلك، تشير الشرطة الفدرالية إلى أنه لا ينبغي تسليم هذه الصور طواعية للشرطة، ولكن بكل بساطة، يجب إبقاؤها “تحت تصرف الشرطة التي، إذا لزم الأمر، ستقوم بالاتصال بالشخص أو بالتاجر المعني بالأمر”.