police belge

الشرطة البلجيكية تشتكي من قلة موظفيها

حذرت نقابات الشرطة من أنها لن تستطيع المضي قدماً حسب تعليمات وخطط وزير الداخلية الاتحادي جان جامبون، وذلك بعدما صرح المتحدث باسم نقابات الشرطة صباح اليوم أن الشرطة ليس لديها العدد الكافي من الموظفين والضباط اللازمين لتنفيذ مخططات الوزير، وذلك بسبب خطته للقيام بعمليات تفتيش على الطرق السريعة ضد تهريب البشر والمهاجرين غير الشرعيين ، ولمدة خمسة أيام في الأسبوع .

وتزعم الشرطة أنها ليس لديها العدد الكافي من الضباط للقيام بهذه المهمة الجسيمة، حسب تعبيرهم. وقال Vincent Houssin من الإتحاد الليبرالي للعاملين في القطاع للصحافة أن هناك نقصا بالموظفين ، يقدر بحوالي 3 آلاف موظف ، ففي بعض المدن بالكاد لديها موظفون وضباط ، لا يكاد يكفي عددهم للمهام العادية، فما بالك بهذه المهمة الثقيلة التي أوكلها إلينا وزير الداخلية. وبالتالي فالشرطة لن تكون قادرة على القيام بمهام التفتيش بشكل صحيح على المدى الطويل.

ويشار بالذكر إلى أنه تم إجراء عمليات تفتيش واسعة النطاق، أدت إلى اعتقال 352 مهاجرا غير شرعي خلال الأسبوعين الماضيين فقط. وفي إطار خطط السيد جان جامبون، فإن هذه الإجراءات التفتيشية تجرى في جميع أنحاء البلاد، وتشمل طرق تهريب البشر على طول الطرقات السريعة ومواقف السيارات، ولكن هناك أيضا فحوصات تفتيشية تجرى في المطارات ومحطات السكك الحديدية الدولية .