topic_952562_492710_large

الشرطة الإيطالية تعتقل مواطن قتل لاجئا لأسباب عنصرية

بلجيكا 24 – أفادت وسائل إعلام إيطالية، أن قوات الشرطة قامت بإلقاء القبض على مواطن قتل لاجئا نيجيريا في هجوم عنصري هز البلاد و أجج الجدل السياسي بشأن أزمة المهاجرين.

و كان سكان محليون، قد أبلغوا أن اللاجئ النيجيري “إيمانويل تشيدي نامدي”، و الذي يبلغ من العمر 36 عاما، تعرض للهجوم يوم الثلاثاء الماضي، في بلدة “فيرمو” الصغيرة بوسط إيطاليا، بعدما حاول الدفاع عن زوجته “تشينيري إيمانويل”، التي تعرضت لإساءات لفظية من جانب اثنين من الإيطاليين.

و ذكرت الشرطة أنها ألقت القبض على “أميديو مانشيني” الذي يبلغ من العمر 38 عاما، بعد أن قام بضرب اللاجئ النيجيري بقضيب حديدي فسقط على الأرض مغشيا عليه، قبل أن يلقى حتفه في المستشفى، يوم الأربعاء.

و كان المهاجران قد وصلا إلى إيطاليا العام الماضي على متن قارب من ليبيا، بعد هروبهما من هجوم لجماعة بوكو حرام الإسلامية المتشددة، فقدا خلالها طفلهما و والديهما.

و من جانبه، أعرب رئيس الوزراء الإيطالي، “ماتيو رينتسي”، عن تضامنه مع زوجة الضحية، حيث علق في حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، قائلا : “الحكومة اليوم في فيرمو و مع الأب فينيشيو و المؤسسات المحلية تتذكر إيمانويل و تقف في وجه الكراهية و العنصرية و العنف”، مشيرا إلى أنه أرسل وزير الداخلية إلى البلدة يوم أمس الخميس لبحث تفاصيل الحادث مع السلطات المحلية.