la présidente de l'Open Vld Gwendolyn Rutten

السياسيون في بلجيكا أناس كغيرهم، معرضون أيضا للسرقة !!

كتبت : فاطمة محمد

السياسيون في بلجيكا أناس كغيرهم، معرضون أيضا للسرقة !!

أعلنت السيدة Rutten على حسابها في تويتر أن  لصوصا اقتحموا يوم السبت، مسكن Gwendolyn Rutten رئيسة حزب Open Vld وزوجها، في Rillaar بـ Aarschot. وأضافت : “وفقا للشرطة، كان كل شيء إلا مجرد سرقة في الجوار”. وأنا أشارك هذه  المعلومة على مواقع التواصل الاجتماعي على أمل إذا كان أحد ما قد لاحظ شيئا، يمكن أن يساعدنا في  العثور على  الفاعلين”.

 

ووجدت Gwendolyn Rutten هي وزوجها الوقائع حين عادا إلى منزلهما ليلة السبت، في حدود 23H30. تقول : “كل الأضواء كانت مُنارة، وكان الباب الخلفي مفتوحا”. ” لقد فكرنا في البداية بالقطة، ولكن سرعان ما انتبهنا إلى أن الأمر يتعلق بسرقة. وكان كل المنزل مبعثرا، ولم يبق أي شيء في الخزائن، وكل شيء كان مرميا على الأرض. وقد سرقت حواسيبنا ومجوهراتنا ولا نعرف بعد إذا ما تمت سرقة  شيء آخر”.

 

وأبلغ الزوجان الشرطة حالا في ليلة السبت، وأخبرتهما الشرطة أنهما لم يكونا الوحيدين اللذين تعرضا للسرقة. “كانت ليلة أفراد الشرطة مزدحمة. لقد تلقوا عدة مكالمات، وحين كانوا عندنا تلقوا اتصالات أيضا “.