الحكومة تخصص 40 مليون يورو لمكافحة الإرهاب

في أعقاب حوار مع Gilles de Kerchove المنسق الأوروبي لمكافحة الإرهاب، أعلن الوزير الأول شارل ميشال، يوم الاثنين، أن حكومته خصصت ميزانية بـ 40 مليون يورو من أجل مكافحة الإرهاب والمتطرفين وأشكال التطرف ببلجيكا.

 

وتم اتخاذ قرار تجميد هذه الأموال الإضافية يوم الخميس في مجلس الوزارء. وأعلن وزير الداخلية Jan Jambon يوم الأحد، أن 4 مليون يورو ستستخدم بهدف إنشاء “التدابير التقنية للسلامة” في الأحياء والمؤسسات اليهودية ببروكسل وأنتويرب.

 

ويدخل هذا المبلغ في ميزانية 40 مليون يورو الموجهة لتعزيز الأمن بصفة عامة. ويشرح شارل ميشال قائلا : “ستستخدم هذه الأموال لشراء المعدات وأيضا لتنمية الموارد  البشرية”. وشدد على إيجاد التوازن الدقيق بين الحاجة إلى ضمان الأمن من جهة، واحترام الحقوق الفردية والحياة الخاصة من جهة أخرى. وقال : “يجب الالتزام بالفعالية واحترام الحقوق الفردية.

 

ورحب Gilles de Kerchove قائلا : “تلعب بلجيكا دورا هاما في الوقاية ومكافحة التطرف”. ودعا الدول الأوروبية إلى مواجهة هذا المشكل بتعزيز التعاون بينهم واستخدام وكالات مثل Europol.

 

كما دعا المنسق الأوروبي لمكافحة الإرهاب أيضا لتقوية الروابط بين دول جنوب البحر الأبيض المتوسط. “الإرهاب ضرب أيضا بلدانا مثل المغرب وتونس. إنهم يطلبون المساعدة، ويجب أن نستجيب لهم بسرعة”.

 

وأظهر شارل ميشال تصميمه على أن يكون جزءً من الطليعة في هذا المجال. وأشار بذلك إلى أنه كانت له اتصالات مع نظيره البريطاني David Cameron يوم الأحد للنظر في التطورات العملية التي يمكن تنفيذها بسرعة، وخاصة في حالة تونس.

 

Belge24