الحكومة الوالونية تخصص 5 مليون يورو لمساعدة 4.500 لاجئ في العثور على وظيفة

بلجيكا 24 – مثل غيرها من الدول الأوروبية، تواجه بلجيكا حاليا تدفقا كبيرا للاجئين الذي يفرون من الحروب أو الإرهاب. وقد خصصت الحكومة الوالونية 5 مليون يورو لتعزيز الإدماج الاجتماعي والمهني لهؤلاء الوافدين الجدد. ومن المتوقع تقديم المساعدة لـ 4.500 شخص في 2016، ليتمكنوا من العثور على عمل.

وبعد مرحلة الاستقبال وتسوية ملفات طلب اللجوء، بدأ العديد من اللاجئين في الاستقرار في مختلف مناطق البلاد. وعلى سبيل المثال، منذ الأول من يناير، سجل Forem، وهو الخدمة العامة للتشغيل والتكوين بوالونيا، بالفعل 930 مسجلا جديدا من دول خارج الاتحاد الأوروبي، منهم 259 شخص من إيران والعراق وأفغانستان وسوريا.

ويوم أمس الخميس، اقترحت وزيرة التشغيل Eliane Tillieux على حكومة والونيا تنفيذ عملية تسمح بخلق شباك وحيد، وتنظيم مسار إدماج اجتماعي ومهني، عبر Forem، والذي من شأنه أن يقود بهؤلاء المهاجرين إلى العمل.

وفي والونيا، وفقا لتقديرات الحكومة، من المفروض أن يستقر 4.500 لاجئ بالغ في 2016. وبناءً على هذا الواقع، ومع الميزانية الإضافية، يستطيع Forem بشكل خاص تعيين7 وظائف بدوام كامل لاستقبال وتسجيل الأشخاص، و17 مستشارا الذين ستكون مهمتهم إجراء تقييم اجتماعي ومهني للمسجلين الجدد. كما يستطيع Forem أيضا أن يستفيد من دعم المترجمين لما يقرب من ستة آلاف مقابلة شخصية. وأخيرا، ستتمكن منظمات أخرى التي تقوم بالإدماج المهني، كمراكز الخدمات الاجتماعية والبعثات الإقليمية للعمل، من الاستفادة من الموارد الإضافية الضخمة.