ap_3437391

الحكومة الهولندية تنشئ محكمة لملاحقة مجرمي الحرب في كوسوفو

بلجيكا 24 – أعلنت وزارة الخارجية الهولندية , في بيان رسمي لها , أنها بصدد إنشاء محكمة خاصة في لاهاي , للكشف عم المسؤولين عن جرائم الحرب , التي ارتكبها عناصر ” جيش تحرير كوسوفو “.
و قالت الخارجية الهولندية في البيان : ” ستنظر هذه المحكمة في الاتهامات بجرائم خطيرة خلال العامين 1999 و 2000 , ارتكبها عناصر من جيش تحرير كوسوفو ضد أقليات قومية و معارضين سياسيين “.
و أضاف بيان الخارجية , أنه قد تمت مناقشة خيار إجراء هذه المحاكمات خارج البلاد قبل اتخاذ قرار بإجرائها في لاهاي على أن تكون المحكمة بإشراف و تمويل الاتحاد الأوروبي .
و أشار البيان إلى ” أن هناك مشتبه بهم محتملين يمكن أن يعتبرهم المجتمع الكوسوفي مقاتلين من أجل الحرية و يمكن أن يشعر الشهود في هذا البلد بأنهم مهددون “.
و يذكر أن هذه المحكمة ستعتمد قانون كوسوفو مرجعا لها , في حين ستتشكل من قضاة دوليين , على أن تتخذ المباني القديمة للمكتب الأوروبي للشرطة ” يوروبول ” في لاهاي , مقرا لها .
و أولى مهمات هذه المحكمة , ستتركز على التحقيق في الاتهامات الواردة في ” تقرير مارتي ” , الذي نشره مجلس أوروبا عام 2010 , و يشير إلى تجاوزات من قبل جيش تحرير كوسوفو طاولت نحو 500 أسير صربي و غجر الروما خلال الحرب .
و يذكر أن نزاع مسلح , كان قد جرى بين القوات الصربية و قوات جيش تحرير كوسوفو التي كانت تطالب باستقلال البلاد عن صربيا , خلال العامين 1998 و 1999 , مما دفع الحلف الأطلسي إلى التدخل و توجيه ضربات جوية في ربيع العام 1999 , مم أدى إلى انسحاب القوات الصربية , و إعلان كوسوفو استقلالها عام 2008 .
و من جانبها أعلنت حكومة كوسوفو , أن انشاء هذه المحكمة يأتي بناء على طلب واضح من شركاء استراتيجيين للبلاد , مثل الولايات المتحدة و الإتحاد الأوروبي , فيما قام المعارضة بمقاطعة التصويت على إنشاء هذه المحكمة , خصوصا أن المقاتلين السابقين في جيش تحرير كوسوفو لا يزالون يعتبرون أبطالا من قبل غالبية مواطني كوسوفو .