Le gouvernement Michel

الحكومة الاتحادية تنتهي من حل الملفات العالقة قبل عطلة نهاية السنة

بلجيكا 24 – وافقت الحكومة الاتحادية يوم الثلاثاء على سلسلة من القضايا الهامة قبل عطلة نهاية السنة. وتمت أخيرا الموافقة على الخطة الإستراتيجية  للدفاع التي طال النقاش بشأنها. وقد خصصت الحكومة 9,2 مليار يورو لاستثمارها  بحلول 2030، وقررت تقليص الموظفين إلى 25 ألف موظف بدوام كامل.

كما وافقت الحكومة بشأن تنفيذ اتفاق مجموعة العشرة. وستقوم الحكومة بتطبيق الجانب المتعلق بإعادة توظيف مرضى المدى الطويل بالرغم من أنها ستناقش الشركاء الاجتماعيين بخصوص مقترحات “المساءلة” وستعيد صياغتها.

وقد حددت حكومة ميشال أيضا المهام المركزية للشرطة. وسيتم نشر 2.500 شرطي على أرض الواقع. وسيتم أنشاء هيئة جديدة ستكون مسؤولة عن المراقبة والحماية وستزود بـ 1.660 عنصر أمني.

وفي أعقاب المرسوم الصادر من مجلس الدولة بشأن الصناديق الذكية في قطاع الفنادق والمطاعم، فستتم مراجعة التشريع من أجل إعفاء المؤسسات التي لديها رقم مبيعات أقل من 25 ألف يورو من هذا الجهاز.

“يقول رئيس الوزراء شارل ميشال : “القدرة على العمل الجماعي التي تتمتع بها الحكومة تسمح لها بتسريع النظر في الملفات وتضعنا في المكان الصحيح لبدء سنة 2016”.