الحكومة الاتحادية تعمل على خطة جديدة لتسكين اللاجئين

قال وزير الدولة لشؤون الهجرة واللاجئين “تيو فرانكين” ، أن إستخدام ثكنات الجيش لن تكون كافية لإستقبال اللاجئين الوافدين مؤخراً إلى بلجيكا .
ويقول السيد “فرانكين” أنه يعمل وفريقه بالوزارة على خطة حجديدة لتوزيع المهاجرين بين 589 بلدية في بلجيكا ، وعلى الرغم من ذلك فإنه لا يوجد حتى هذه اللحظة خطة إلزامية .
ويضيف السيد “فرانكين” قائلاً : ” لدينا القدرة في الوقت الحاضر على تدبير شؤوننا حسب الإتفاقيات المبرمة مع البلديات والتي توصلنا إليها مؤخراً حيال هذا الموقف ، ولكن هذا الأمر من الممكن أن يتغير في المستقبل ونضطر لوضع خطط بديلة حسب متغيرات الأمور “.

نتيجة لذلك تقوم الحكومة الإتحادية بدراسة خطة من شأنها أن تلزم السلطات البلدية لإستيعاب أكبر عدد من اللاجئين .
وأنهى السيد “فرانكين” حديثه قائلاً : “أننا سنحدد عدد اللاجئين في كل بلدية ،بناء على العوامل الإقتصادية مثل البطالة ، فضلاً عن عدد اللاجئين الموجودين بالفعل في تلك البلدية ” .