Demandes d'asile - Le gouvernement prépare une capacité d'accueil de 28.200 places

الحكومة الاتحادية تسعى إلى تهيئ طاقة استيعابية بـ 28.200 ألف مكان استقبال للاجئين

الحكومة الاتحادية تسعى إلى تهيئ طاقة استيعابية بـ 28.200 ألف مكان استقبال للاجئين

قال وزير الدولة لشؤون اللجوء والهجرة تيو فرانكين أن مجلس الوزراء قرر اليوم الجمعة، إحداث مراكز استقبال جديدة من أجل طالبي اللجوء الذين يفرون من مناطق الحروب. وفي الأسابيع  القادمة، سترتفع الطاقة الاستيعابية الإجمالية للاستقبال إلى 28.200 مكان.

 

وتتوفر بلجيكا على طاقة بنيوية بـ 16.200 مكان، يضاف إليها 2.000 مكان مغلق و 2.500 مكان التي تقررت في بداية  الشهر والتي ستكون جاهزة ابتداءً من أول سبتمبر (في الثكنات و المراكز الموجودة والمركز الذي تم افتتاحه في Holsbeek) ثم 900 مكان متنقل، بالإضافة إلى 3.000 مكان جديد في الشبكة القائمة وخاصة في ثكنة Elsenborn وعن طريق المبادرات المحلية للاستقبال (ILA)، المتاحة تدريجيا ابتداءً من 1 سبتمبر.

 

وفي إطار حالة الاستقبال الطارئ، سيتم توفير 1.600 أيضا من طرف منظمة أطباء بلا حدود (MSF) والصليب الأحمر الفرنسي والهولندي. وسيتم إطلاق تعاقدات طارئة لتوفير 2.000 مكان، مفتوحة في وجه المنظمات غير الحكومية (ONG) والقطاع الخاص والشركاء الحاليين. كما تستعد الحكومة لتحضير عقد إطار من أجل خلق 10 ألف مكان مغلق ابتداءً من شهر أبريل، والتي ستكون جاهزة للتشغيل إذا تطلب الأمر.

 

وقد أكد كل من رئيس الوزراء شارل ميشال والسيد تيو فرانكين على التدفق غير المسبوق للاجئين الذي تواجهه البلدان الأوروبية. يقول وزير الدولة لشؤون اللجوء والهجرة : “لم يعد تدفقا للاجئين، إنه نزوح للشرق الأوسط نحو أوروبا. نحن في مواجهة أكبر عملية إنسانية عرفت منذ فترة طويلة”.

 

وارتفع عدد طالبي اللجوء ببلجيكا من 1.289 في أبريل إلى 4.340 في نهاية أغسطس، ومن المحتمل أن يستمر في الارتفاع. وسيتم تعيين موظفين إضافيين لدراسة الطلبات، وتدبر أمر عودة أصحاب الطلبات التي تم رفضها. وفيما يخص دائرة الأجانب، فسيتم تعيين 37 موظف إضافي للقيام بتسجيل الطلبات، و 60 موظف للإبعاد، و 97 موظف في المراكز المغلقة. ومن المنتظر تعيين 120 موظف في المفوضية العامة لشؤون اللاجئين وعديمي الجنسية (CGRA).

 

كتبت فاطمة محمد