مراكز لجوء

الحالات التى تسقط بها بصمة دبلن

الحالات التى تسقط بها بصمة دبلن

بعد أسئلة كثيرة وجدال طال فى موضوع سابق عن اتفاقية دبلن للبصمات ، والذى تكلمنا

فيه بطريقة سهلة وغير معقدة ، إلا ان الخلط هو السبب الرئيسى وراء هذا الموضوع ،

وكان الخلط بين المدة التى تنتهى فيها بصمة دبلن ، والحالات التى تسقط بها بصمة دبلن

، ونحن فى هذا الموضوع سوف نوضح الفرق بين الحالتين وهو قد لا يختلف كثيرا.

متى تسقط بصمة دبلن ومتى تنتهى مدة البصمة

تسقط بصمة دبلن فى بعض الحالات مثلا ، أن يكون الشخص الذى لديه بصمة فى دولة

أخرى مريض ولا تستطيع الدولة التى يقيم فيها ترحيله نظرا لسوء حالته الصحية وقد

بقى فى هذه الدولة مدة 6 أشهر ولم يتم ترحيله للدولة التى بصم فيها أولا ، فإن مصلحة

الهجرة سوف تقوم بالنظر فى ملف قضيته من جديد ، وإذا اختفى الشخص صاحب

القضية لمدة 18 شهرا ثم قام بالتقدم بطلب جديد سوف تسقط القضية التى تنص على

ترحيله ، وتكون مصلحة الهجرة فى البلد الذى يقيم فيه ملزمة بالنظر فى قضيته من

البداية ، أما بخصوص انتهاء البصمة وسقوطها نهائيا فهذا لا يحدث كتابيا وتبقى

البصمة مسجلة فى نظام Eurodac التى تسجل عليه بصمة دبلن ومدة البصمة تكون 5

سنوات إذا كان الشخص قد بصمة فى إحدى سفارات دول الدبلن ، و10 سنوات إذا كان

الشخص بصم على أرض إحدى دول الدبلن.

لماذا يبحث الأشخاص عن إسقاط بصمة دبلن
يسأل أشخاص كثيرين عن أنهم عندما يصلون لبعض دول دبلن لا تعجبهم سياسة الدولة

أو الحالة الإقتصادية للدولة فيرغبون بمغادرة الدولة ، أو عند دخولهم لدولة فى طريقهم

لدولة أخرى يرفضون أن يبصموا فى هذه الدولة لأنهم يريدون تقديم طلب اللجوء فى

دول أخرى ، مثلا شخص يريد تقديم طلب لجوء إلى السويد وهو فى إسبانيا فيرفض

تقديم طلب لجوء فى إسبانيا حتى لا تعيده السويد إلى إسبانيا طبقا لإتفاقية دبلن ، ولكن

أيضا لا يعرف الجميع أن اتفاقية دبلن من ضمن قوانينها أن اختيار الدولة التى يقدم فيها

الشخص طلب لجوء غير متاح ، وعلى الشخص أن يتقدم بطلب لجوء فى أول دولة

يصلها من دول الدبلن سواء كان قد دخل الدولة بطيقة شرعية أو غير شرعية والمقصود

بالشرعية هنا أن يكون دخل بفيزا شنغن مثلا.