الجيش سيشهد تقليصا في الموظفين إلى 25 ألف شخص مع حلول 2030

بلجيكا 24 – أعلن وزير الدفاع Steven Vandeput أن الجيش سيعرف تقليصا في عدد موظفيه إلى 25 ألف شخص بحلول 2030، وذلك ضمن إطار الخطة الإستراتيجية للدفاع التي وافقت عليها اللجنة الوزارية المصغرة يوم الثلاثاء، بينما ستخصص 9,2 مليار يورو لإنفاقها على استثمارات كبرى، مثل شراء 34 طائرة مقاتلة جديدة وفرقاطتين وست كاشفات ألغام وست طائرات بدون طيار.

وفي بيان يقول وزير الدفاع : “سيتطور الدفاع نحو 25 ألف موظف بدوام كامل، بمتوسط عمر يصل إلى 34 سنة مقابل 40 سنة الحالي، وذلك من خلال تحديث سياسة شؤون الموظفين والنظام الأساسي والتدريب وإدارة المعرفة داخل المنظمة”.

ولا تزال إدارة الدفاع تتعامل نظريا مع 32 ألف موظف عسكري ومدني، بفريق محدد في 2016 في 30.820 جندي نشيط. في حين ستستخدم 9,2 مليار يرورو لشراء 34 مقاتلة القذائف لتعوض 56 طائرة F-16 الموجودة حاليا في الخدمة، ثم لشراء فرقاطتين لتحلا محل السفن القديمة التي تم شراؤها من هولندا في بداية سنة 2000، وست كاشفات ألغام، وهو العدد المطابق لعدد السفن الحالية، ثم ست طائرات بدون طيار. ولحد الآن لم يتم اختيار أي من المعدات.

وتتعلق هذه الاستثمارات المطلوب تحقيقها بحلول 2030 بالأبعاد البرية والجوية والبحرية والاستخباراتية للدفاع حسب قول السيد Vandeput. ووفقا له، فإن الهدف هو تحقيق توازن صحي بين نفقات الموظفين بـ 50% وأداء العمل بـ 25% والاستثمار بـ 25%.