التعرف على المتهم الثاني في تفجيرات باريس

عرف التحقيق في أسوأ الهجمات التي أصابت فرنسا يوم السبت، تسارعا، وبشكل خاص مع ثلاث اعتقالات بمنطقة بروكسل في مولنبيك. وأجري تفتيش آخر في الجوار خلال منتصف الليل في ساحة البلدية بمولنبيك.

قال مصدر مقرب من التحقيق أنه تم وضع والد وشقيق انتحاري باتاكلون الذي تم  التعرف عليه رسميا في الحجز ليلة السبت وأجري تفتيش في مسكنيهما. كما جرى تفتيش آخر في المحيط العائلي بـ Aube و Essonne.

وتحدثت صحيفة Blic الصربية عن اسم المتهم الثاني. وهو أحمد المحمد الذي يحمل جواز سفر سوري، الذي عُثر عليه مع أحد الإرهابيين، وكانت السلطات الصربية قد سجلته في أكتوبر الماضي.

وكان الرجل قد تسجل في اليونان في 3 أكتوبر ثم سلك الطريق نحو مقدونيا وصربيا. وتسجل المحمد في 7 أكتوبر ببريسيفو في صربيا وتقدم بطلب للجوء بالبلاد. ثم بعد ذلك توجه نحو كرواتيا، حيث مر عبر مركز للجوء بـ Opatovac في 8 أكتوبر.

ووفقا للحصيلة التي لا زالت مؤقتة، فقد قتل 129 شخصا، من بينهم ثلاثة بلجيكيين. كما قتل سبعة إرهابيين إما برصاص الشرطة أو بتفجير أنفسهم.