البلجيكيون يدفعون مبالغ طائلة مقابل أدوية مكافحة السرطان

ذكرت صحيفة De Standaard اليوم الجمعة استنادا إلى دراسة نشرت في المجلة الطبية The Lancet Oncology أن الأسعار التي تتقاضاها شركات صناعة الأدوية على أدوية مكافحة السرطان تختلف حسب الدول اختلافا كبير. فبعض البلدان تدفع حتى 5 أضعاف الثمن لنفس الدواء. وتندرج بلجيكا من بين الدول التي تدفع الثمن مضاعف.

 

وقامت الدراسة بمقارنة الأسعار الرسمية المعمول بها في 18 بلدا والخاصة بـ31 دواءً لمكافحة السرطان التي تم تسويقها مؤخرا. ووفقا لباحثن من المنظمة العالمية للصحة (OMS) فمن بين الدول التي تدفع سعرا أقل نجد بريطانيا واليونان وإسبانيا والبرتغال. بينما تكون أسعار هذه الأدوية أكثر غلاءً في السويد وسويسرا وألمانيا. وتقع بلجيكا في المنتصف الأعلى.

 

وبالنسبة  للباحثين، يتعين على صناعة الأدوية أن تكون أكثر شفافية في سياستها التسعيرية.

 

ولا يبدو مكتب وزيرة الصحة Maggie De Block متفاجئا من نتائج هذه الدراسة. يقول الملحق الصحفي Tijs Ruysschaert : “نحن بلد صغير”. “وحجم السوق يلعب دورا رئيسيا في هذا النوع من المفاوضات. ولإنشاء مجال ترابي واسع وتشكيل وزن ضاغط في المفاوضات، نحاول دمج قوانا مع هولندا ولوكسمبورغ”.