Le Théâtre de Toone

الإغلاق يهدد مسرح Toone ببروكسل

يلجيكا 24 – قد يتم إغلاق مسرح Toone للعرائس في سبتمبر 2016، وهي السنة التي تشهد الذكرى الخمسين لإنشائه في Îlot sacré، إذا لم يتم العثور على حل لتعويض انخفاض بـ 5% من المنحة التي منحتها فدرالية والونيا بروكسل في 2016، بل وحتى إلغاءه التام في سنة 2017.

 

ويفسر هذا القرار الذي اتخذته Joëlle Milquet وزيرة الثقافة في يوليو 2015، بناءً على اقتراح من مجلس الفن الدرامي، بحقيقة أن مسرح Toone لا يندرج ضمن الثقافة، ولكنه يدخل ضمن السياحة والتراث وهو الأمر الذي أثر على José Géal بشكل كبير . ومن الضروري قطع 5% من المنحة التي تبلغ 211 ألف يوروفي 2016، ثم إلغاؤها في سنة 2017. ومن المتوقع أن يكفي هذا القسط من المنحة للبقاء حتى سبتمبر 2016 ” لأنه يجب تسديد أجرة أولئك الذي يعملون” في المسرح.

 

يقول José Géal  الذي يؤكد أنه حاول الحصول على موعد دون جدوى : “منذ عامين، والوزيرة تقول أنه يجب أن نلتقي”. فيما لم تفلح الاتصالات مع مدينة بروكسل في الوصول إلى أي شيء يذكر حتى الآن.

 

ومن المتوقع عقد اجتماع لمجلس إدارة المسرح يوم 18 مارس. يقول Yvan Vandermeersch رئيس CA : “سيتم استخدام هذا الاجتماع لمعرفة أي عقود سيتم إنهاؤها”.

 

وقد وُجد مسرح Toone الملكي منذ 1830، وهو المسرح الوحيد لعرائس بروكسل التقليدية الذي لا يزال يعمل. ويضم أرشيفه 35 قطعة، منها أعمال لـ Michel de Ghelderode للعرائس. وهذه للأسف هي نهاية , Nicolas نجل José Géal، الذي يدير المسرح.