الإرهابي الذي قتل في عملية فورست كان مسلحا بكلاشنيكوف

بلجيكا 24 – أفادت النيابة العامة الفدرالية يوم أمس الثلاثاء أن المشتبه به الذي قتل يوم أمس في حدود 18h15 في الهجوم الذي جرى تنفيذه في شارع Dries بفورست كان مسلحا بكلاشنيكوف. وتأتي عملية المداهمة كجزء من التحقيق المتعلق بهجمات باريس والذي تجريه النيابة العامة الفدرالية.

وقد جرت عملية مداهمة التي أشرفت عليها النيابة العامة الفدرالية في الساعة الثالثة بعد ظهر يوم الثلاثاء في شقة تقع بشارع  Driesبفورست. وهي متصلة بالتحقيق الذي يتم إجراؤه بخصوص هجمات باريس.

وخلال هذه العملية، أطلق عدة أشخاص النار على عناصر الشرطة، في الوقت الذي أقدمت فيه قوات الأمن على فتح باب الشقة. وأصيب ثلاثة أفراد من الشرطة منهم شرطية فرنسية بجروح، في المقام الأول، ثم أصيب شرطي رابع بعد ذلك خلال تبادل لإطلاق النار.

وقتل مشتبه به كان مسلحا بكلاشنيكوف خلال الهجوم الذي جرى بشارع Dries في حدود 18h15 يوم أمس الثلاثاء. لا يزال التعرف على هويته جاريا. ويستمر التحقيق من دون أن تدلي النيابة العامة الفدرالية بأي تفاصيل إضافية.