اعتقال مقيم بلجيكي يشتبه في صلته بهجمات باريس في الجزائر

بلجيكا 24 – أعلنت النيابة العامة لبجاية بالجزائر يوم أمس السبت أنه تم اعتقال جزائري مقيم ببلجيكا يشتبه في صلته بهجمات الجهاديين التي وقعت يوم 13 نوفمبر بباريس يوم الثلاثاء في الجزائر.

وأشارت النيابة في بيان نقلته وكالة الأنباء الجزائرية أن المشتبه به وضع رهن الحبس الاحتياطي في أقبو، بقسم بجاية التي تقع على بعد 250 كيلومتر من الجزائر العاصمة.

كما ذكرت النيابة العامة أن هذا المواطن الجزائري يشتبه بأن له صلات مع هجمات الإرهابيين التي وقعت بباريس في نوفمبر الماضي”.

ويضيف البيان أن الرجل قد اعتقل بعد معلومات تفيد “باحتمال تورطه في أنشطة إرهابية وانتمائه المحتمل لتنظيم إرهابي نشيط بالخارج”.

وأضافت النيابة أن المشتبه به سلم نفسه باستجابته لاستدعاء من قاضي التحقيق بمحكمة أقبو، ولم تكشف النيابة عن هوية المشتبه به ولا عن دوره المزعوم في هذه الهجمات.

ووفقا لصحيفة المساء الجزائرية، فالأمر يتعلق بزهير مهداوي البالغ 29 سنة والذي غادر الجزائر في 2012 باتجاه تركيا.

وقدمته الصحافة على أنه أحد المقربين من عبد الحميد أباعود العقل المدبر لهجمات باريس. وقد أقام زهير مهداوي بعد ذلك في اليونان قبل قبل أن يستقر بالقرب من بروكسل حيث تزوج ببلجيكية في 2014، تقول الصحيفة.

وكانت هجمات باريس قد خلفت 130 قتيلا والمئات من الجرحى يوم 13 نوفمبر في العديد من الأماكن بباريس.