اعتقال أمير سعودي بأمريكا في اتهامات جنسية

قالت شرطة مدينة لوس انجليس الأمريكية يوم الخميس إن أميرا سعوديا اعتقل لاتهامات بأنه حاول إجبار عاملة في قصر بمنطقة بيفرلي هيلز على ممارسة الجنس الفموي معه.

وذكرت الشرطة أن الأمير ماجد بن عبد العزيز آل سعود (28 عاما) اعتقل يوم الأربعاء وأفرج عنه بكفالة قدرها 300 ألف دولار في اليوم التالي.

وأشارت صحيفة لوس انجليس تايمز وتلفزيون كيه.سي.بي.اس إلى أن القسم القنصلي الخاص في إدارة الشرطة بلوس انجليس قال إن الأمير لا يحظى بحصانة دبلوماسية.

وأوضحت الصحيفة أن الشرطة توجهت إلى القصر الضخم بعدما رأى أحد الجيران امرأة تنزف وتستغيث طلبا للمساعدة فيما كانت تحاول تسلق السور المحيط بالقصر يوم الأربعاء.

وقال الجار للصحيفة إن بعض الأجانب قاموا باستئجار القصر الذي يصل سعره إلى 37 مليون دولار لأسابيع خلال العام المنصرم.

وذكرت سجلات قضائية أنه يتوقع أن يمثل الأمير أمام المحكمة يوم 19 أكتوبر تشرين الأول. وباءت محاولات الاتصال به هاتفيا بالفشل ولم يعرف من هو محاميه.

ولم ترد السفارة السعودية على اتصال هاتفي.