Un ressortissant tunisien toujours sur le toit du 127bis

اعتصام مواطن تونسي بسطح المركز المغلق 127 مكرر بـ Steenokkerzeel

قالت Dominique Ernould المتحدثة باسم دائرة الأجانب أن وضع  الرجل الذي تسلق سطح المركز المغلق 127 مكرر بزافنتم، بعد الظهر من يوم الأحد، لم يتغير. وتؤكد أن الأمر يتعلق بمواطن تونسي بالفعل. ولازالت الفرقة الخاصة للشرطة الاتحادية على اتصال منتظم معه. كما أنها تتعاون بشكل كامل مع رجال الإطفاء المتواجدين بعين المكان.

 

ووفقا لـ Dominique Ernould، فقد تم اعتقال ثلاثة أشخاص كانوا يقتربون من المحيط الأمني المقام حول مركز 127 مكرر، وعلى الأرجح كانوا مارين بالحقول المجاورة. وتضيف أن الأمر لا يتعدى كونه مجرد اعتقالات إدارية بسيطة على ما يبدو.

 

ولا زالت العملية جارية، وتأمل دائرة الأجانب أن تصل إلى نتيجة نهائية هذه الليلة. وعاد الناس المتواجدون بالمركز إلى هدوئهم بعد أن كانوا في الفناء وكانوا يرفضون الدخول إلى المبنى.

 

وفي وقت سابق، اتهم المواطن التونسي بحيازة حبل أو ملاءة سرير. وطالب في البداية بالحديث إلى الصحافة. ولم يصر على هذا المطلب في نهاية مساء الأحد. وترى Dominique Ernould أنه يبدو أن لديه هاتفا نقالا وأنه على الأرجح قد نجح في الاتصال بالصحافة. وكان هادئا خلال منتصف الليل، ولكنه لم يقرر العودة إلى داخل المبنى على ما يبدو.

 

وتقول Dominique Ernould أن المواطن التونسي نزل من على السطح وفي حدود التاسعة صباحا من اليوم الاثنين، بعد مفاوضات مع إدارة  المركز.

 

وأكد تيو فرانكين وزيرالدولة لشؤون اللجوء والهجرة هذه المعلومة على الشبكة الاجتماعية تويتر. يقول : “نزل المقيم بمركز الاحتجاز 127 مكرر من على السطح أمنا سالما. كانت ليلة رهيبة”.

 

وكان الرجل الذي سيتم ترحيله إلى بلده، قد هدد يوم الأحد بإلقاء نفسه من على  سطح مركز الاحتجاز 127 مكرر.

 

كتبت فاطمة محمد