اضطراب في حركة المرور في Eurotunnel بعد اكتشاف مهاجرين على متن قطار شحن

قالت متحدثة باسم شركة Eurotunnel لوكالة فرانس برس أن وجود ثلاثة مهاجرين على متن قطار شحن في موقع النفق تحت بحر ا لمانش تسبب اليوم الأحد، في تأخير وصل إلى ثلاث ساعات ونصف، على الجانب الفرنسي.

 

وتقول المتحدثة باسم الشركة : “لقد لاحظنا وجود ثلاثة مهاجرين على متن قطار شحن في حدود الرابعة ظهرا”.

 

وتضيف : “ولقد اتخذنا إجراء السلامة، بوقفنا للقطار والقيام بتفتيشه”. “وتمت استعادة الجدول الزمني” في حدود التاسعة والنصف ليلا.

 

وفي ذروة الاضطرابات، كانت هناك ثلاث ساعات ونصف من الانتظار على الجانب الفرنسي، وساعة على الجانب الإنجليزي حتى السماح  بمرور عبارات شحن العربات التي تسمح بقطع المانش خلال 35 دقيقة.

 

ويوم الجمعة كان هناك أيضا اضطراب في حركة المرور بعد اكتشاف مهاجرين على متن قطار شحن. وكان وزيرا الداخلية الفرنسي Bernard Cazeneuve  والإنجليزي Theresa May قد وقعا اتفاقا جديدا لتوفير “وسائل إضافية” لتأمين موقع Eurotunnel، حيث يحاول المهاجرون الصعود على متن العبارات للوصول إلى إنجلترا.

 

ومثل يوم الجمعة ، “تم إدخال المهاجرين في جزء من SNCF من Frethun حيت توجد خطوط شحن البضائع”.

 

وبعد أشغال الأمن المهمة في ميناء Calais وموقع Eurotunnel، وخاصة مع تركيب حواجز جديدة على طول أرصفة القوارب، ووفقا لنفس المصدر فإن المهاجرين “يغيرون الإستراتيجية”. وتقول المتحدثة : “لقد أبلغنا بالفعل عن اقتحامات عن طريق هذا الموقع الذي يقع تحت مسؤولية SNCF”. وتضيف بأنه يقع على بعد 500 مترمن موقع Eurotunnel بمساحة تبلغ 650 هكتار.

 

كتبت فاطمة محمد