Perturbations sur le rail

اضطرابات في حركة القطارات بسبب التهديد الإرهابي والإضراب

أعلنت شركة SNCB وشركة أنفرابل في حدود الساعة 06h30 أنه بسبب التهديد الإرهابي، تعطلت حركة القطارات في عدة أماكن بالعاصمة. وتم إلغاء رحلات  القطارات في منطقة تورناي، التي تأثرت بالإضراب بين القطاعات بشكل كبير، والذي خُطط له اليوم الاثنين بنامور وفي مقاطعة هينو.

وببروكسل، لم تعد القطارات تتوقف في محطة بروكسل شومان ومحطة بروكسل الغربية ومحطة ميرود ومحطلة دلتا. وقد أغلقت هذه المحطات بأمر من الشرطة، وستظل مغلقة حتى إشعار آخر، على غرار محطات المترو بالعاصمة.

وبسبب الإضراب بين القطاعات، توقفت العديد من القطارات بمحطة تورناي. ولم تعد خطوط تورتاي– موسكرون وتورناي– ليل وتورناي– لوز بهينو تعمل. وفي المقابل، لا زالت بعض القطارات تتحرك نحو مونس حسب ما تقول أنفرابل.

وخارج منطقة توناي، تضيف أنفرابل، فقد “تم إلغاء مواعيد بعض رحلات القطارات، ويتوقع حدوث بعض التأخير، إلا انه لن يكون هنا إغلاق كامل للخطوط”. وبفلاندرز، أثر الإضراب في  الخط الرابط بين بينش وتورنو والخط الرابط بين شارلروا وأنتويرب إضافة إلى الخط الذي يربط أنويرب  بنيفيل.

وقامت كل من نقابتي CSC و FGTB بتنظيم حركة الإضراب في نامور وفي كامل مقاطعة هينو. وتعزم النقابتان الاحتجاج ضد الإجراءات الاقتصادية للحكومة الاتحادية.