Le bourgmestre de Bruxelles Yvan Mayeur

إيفان مايور يهاجم فلاندر وهو غاضب يتهمها بالمجيء لتلويث بروكسل

بلجيكا 24 – لا يزال عمدة بروكسل إيفان مايور غاضبا جدا بشكل واضح اليوم الاثنين، بعد التجاوزات التي وقعت يوم أمس بساحة لابورس.

“أنا غاضب”، كان هذا رد إيفان مايور بعد رؤيته مسيرة ما لا يقل عن 450 هوليغنز في ممر المشاة ببروكسل. وكان مندهشا وغاضبا من “عدم القيام بأي شيء لمنعهم من الوصول إلى العاصمة”. وكان العمدة الاشتراكي قد أعلن في استديو أخبار 19h على RTL-TVI أنه سيقوم “بمسائلة الحكومة الاتحادية”.

وبعد أربع وعشرين ساعة، لا يزال إيفان مايور غاضبا. فوفقا لصحيفة Le Soir، هاجم مايور الذي ينحدر من إيتربيك بشدة وزير الداخلية وكذلك حزب N-VA الذي ينتمي إليه. يقول العمدة للصحيفة : “إنها فلاندرز التي جاءت لتلوث بروكسل بمتطرفيها، الذين يعتبرون استثمارا لحزب N-VA ولبارت دي ويفر”.

النار تزداد اشتعالا بين الرقم اثنين في الحكومة الاتحادية والرئيس الأسبق لمركز الخدمات الاجتماعية بمدينة بروكسل. وإذا كان السيد مايور ينادي “بالحفاظ على الثقة في المؤسسات التي تقوم بتقييم التهديد”، إلا أنه يؤكد في المقابل أنه لم يعد يثق بجان جامبون.