إنذار قضائي بمنع دخول صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية إلى مصر

وجه طارق محمود المحامي والأمين العام لائتلاف دعم صندوق تحيا مصر إنذارا قضائيا إلى رئـيس الهيــئة العـامة للاستثمار والمناطق الحرة لمنع دخول صحيفة نيويورك تايمز الأميركية إلى مصر.

وقال محمود في تصريحات خاصة إن هذه الصحيفة دأبت خلال الفترة الأخيرة على التدخل في الشأن الداخلي المصري بتحريض من جـماعة الإخوان وفور صدور الأحكام الأخيرة من محكمة جنايات القاهرة في القضية المعروفة إعلامياً بــ “قضية الاتحادية” والحكم على محمد مرسي وقيادات الإخوان بعقوبة السجن لمدة عشـرين عاماً عن تهم الاحتجاز والتعذيب من دون وجه حق واستعراض القوة، نشرت الصحيفة مقالاً هاجمت فيه القضاء المصري والمستشار أحــمد صبري أبو طالب رئيس محكمة جنايات القاهرة التي أصدرت الحكم.

وأضاف أن هذا الانتقاد لأحكام القضاء يعد تدخلاً سافراً في الشأن القضائي وتحريضاً ضد القضاة، وهو ما يؤدي إلى تهديد الأمن القومي المصري وتكدير الأمن والسلم الاجتماعيين، مشيرا إلى أنه يتوجب على رئيس هيئة الاستثمار باعتباره الــمسؤول الأول عن السماح بدخول المطبوعات الأجنبية إلى مصر بإصدار أمر فوري وعاجـل بمنع دخول هذه الصحيفة إلى البلاد .

وقال إن الصحيفة دأبت كذلك على نشر مغلوطة تمس بالأمن القومي المصري وكان آخرها ما نشرته تحت عنوان “السقوط في حرب أكثر اتساعا”، وتناولت فيه بشكل نقدي سبل مد الحرب ضد تنظيم داعش إلى ما أبعد من حدود العراق وسوريا، مشيرة إلى أن هذا الأمر خاضع بالفعل للدراسة من قبل أميركا وشركائها في التحالف ضد داعش، مشيرا إلى أن الصحيفة نوهت إلى أن هذا التوسع قد يمتد ليصل إلى مناطق أخرى من بينها شبه جزيرة سيناء التي تنشط فيها جماعة “أنصار بيت المقدس” الموالية لداعش.

وكالات